3/02/2020

الاستحمام بالشوفان لعلاج جفاف الجلد والحكة



ربما يكون حمام الشوفان أكثر طرق العافية لتهدئة بشرتك. عادة ما يكون الشوفان مكوناً من مكونات قوية مضادة للالتهابات يستخدم لتهدئة البشرة من (الأكزيما والصدفية) وتغذيتها من الجفاف.

يُعرف الشوفان المطحون في سائل حامل مثل (ماء الحمام الخاص بك) باسم دقيق الشوفان الغروي وهو أفضل طريقة لدفع الخصائص المفيدة للشوفان إلى الجلد حسب موقع (إم إس إن).

ويُعتقد أن دقيق الشوفان الغروي له خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة نظراً لوجود مركبات مثل فيتامين «هـ، وحمض الفيرليك وأفينانثراميد».

من المعتقد أن هذه المركبات يمكن أن تساعد في تهدئة البشرة، كما توضح الدكتورة أوفيليا فيريتش، طبيبة أمراض جلدية في عيادة كرانلي، هارلي ستريت.

عندما يتعلق الأمر بحالات جلدية معينة، فإن «حمامات الشوفان الغروية تساعد على تهدئة وتحسين البشرة».

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق