10/05/2019

ما هو الاتصال عبر الألياف البصرية وكيف يعمل؟



أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن كل شخص في المملكة المتحدة يجب أن يتمتع بخدمة الانترنت عبر الألياف البصرية.

قال وزير الخزانة البريطاني ساجد جاويد، إن استثمار 5 مليارات جنيه استرليني سيؤمن إيصال "خدمة الانترنت عبر الألياف البصرية" إلى 20 في المئة من مناطق المملكة المتحدة.

وقال جونسون إن هذه الخدمة ضرورية لتحسين البنية التحتية والإنتاجية في المملكة المتحدة وسيتم وضعها في الخدمة بشكل كامل بحلول عام 2025.

وكان تقرير حكومي نشر العام الماضي قد قدر تكلفة تغطية المملكة المتحدة بهذه الخدمة بحلول الموعد النهائي القديم، 2033، ستكون قرابة 33 مليار جنيه استرليني.

مع زيادة عدد الأشخاص الذين يستخدمون خدمات البث المباشر، والأجهزة الذكية ومكالمات الفيديو، نحتاج إلى المزيد من البيانات.

وقالت هيئة تنيظم الاتصالات البريطانية، إن متوسط استخدام الأسرة كان 240 جيغا بايت شهريا في عام 2018، بزيادة 26 في المئة عن العام السابق.

وأضافت أنه هناك فوائد عديدة للمستهلكين وللشركات في ايصال هذه الخدمة للجميع:

خلق فرص عمل تركز على البنية التحتية.

زيادة إنتاجية الشركات.

تقليل الحاجة إلى التنقل بجعل العمل عن بُعد أسهل.

وتساعد زيادة سرعة الانترنت في تحميل الأفلام بشكل أسرع واللعب عبر الانترنت واستخدام خدمات البث المباشر.



خدمة الاتصال عبر الألياف البصرية هو إتصال عالي السرعة، لنقل بيانات الإنترنت وأنواع أخرى من الحركة.

وهناك ثلاثة أنواع رئيسية من خدمة الاتصالات التي تربط بين مقسم الهاتف المحلي والمستهلك وهي:

أولاً: (ADSL ) ويستخدم الكابلات النحاسية للربط بين العلب الفرعية في الشوارع والمنازل.

ثانياً: (FTTC ) ويعتمد على كابل ألياف بصرية بين المقسم والعلب الفرعية وكابل نحاسي بين العلبة والمنزل.

ثالثاً: (FTTP ) ويعتمد

وتعتبر الكوابل النحاسية العمود الفقري للبنية التحتية للإنترنت في بريطانيا، وتستخدم في شبكة الهاتف في جميع أنحاء المملكة المتحدة ويصل إلى معظم المنازل.

لكن هذه الشبكة قديمة وأبطأ من كوابل الألياف البصرية المصنعة من الزجاج أو البلاستيك ويستخدم الضوء في نقل البيانات.

لكن حفر الأرض واستخراج الكوابل النحاسية واستبدالها بكوابل الألياف البصرية وصولا إلى المنازل يتطلب الكثير من العمل ومكلف جداً.

تحدد حكومة المملكة المتحدة في الوقت الحالي خدمة الانترنت فائق السرعة بتلك التي تزيد سرعتها عن 30 ميغابايت في الثانية (Mbps).

أما الانترنت الأكثر سرعة فهو الذي تزيد سرعته عن 100 ميغابايت في الثانية.

ويمكن أن تصل سرعة الانترنت باستخدام مزيج من الألياف البصرية والنحاس (FTTC) إلى حوالي 66 ميغابايت في الثانية.

أما الانترنت الذي يستخدم الألياف البصرية بشكل كامل فتصل سرعته إلى جيغابايت واحد في الثانية (Gbps) أي 1000 ميغابايت في الثانية.

تحتل المملكة المتحدة مرتبة متدينة بين الدول الأوروبية من حيث سرعة الانترنت، فعلى سبيل المثال أكثر من نصف المنازل في لاتفيا وليتوانيا وإسبانيا تتمتع بالاتصال فائق السرعة.

تعتقد إحدى الشركات التي تخطط لإطلاق خدمة الجيل الخامس للهاتف المحمول "5G"، أن هذه الخدمة ستتمتع بسرعة فائقة لدرجة أن العديد من المنازل في المملكة المتحدة لن تكون بحاجة إلى شبكة الانترنت عبر الكوابل الأرضية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق