9/09/2019

صدفة تقود مواطناً للتبرع بالنخاع الشوكي لطفل مصاب بالسرطان



قادت الصدفة مواطناً للتبرع بجزء من نخاعه الشوكي لطفل لا يعرفه يعاني من سرطان الدم "اللوكيميا"، حيث تطابقت نتائج فحوصاته مع الطفل ذي الأعوام التسعة.

وقال المواطن، ويُدعى مبروك الشراري من أهالي طبرجل، إنه زار مستشفى الملك فيصل التخصصي قبل نحو عامين، وهناك صادف إحدى الجمعيات تدعو الزوار للتسجيل لأجل التبرع لإنقاذ حياة المرضى.

وأوضح أنه استجاب على الفور وسجل اسمه ضمن المتبرعين وأجرى الفحوصات اللازمة وغادر المستشفى، مبيناً وفقاً لموقع "العربية نت" أنه بعد مرور عام تلقى اتصالاً من المستشفى بأنهم بحاجة لتبرعه بالنخاع للطفل، حيث إنه الوحيد من بين 100 متبرع الذي تطابقت فحوصاته مع فحوصات الطفل.

وأبان الشراري أنه وافق فوراً على التبرع، حيث خضع لعملية استغرقت 5 ساعات تم خلالها سحب النخاع المطلوب، لافتاً إلى أنه لم يعان من أي مضاعفات سوى آلام بسيطة في الأيام الأولى، معبراً عن سعادته بتبرعه للطفل الذي لا تربطه به أي صلة.

هناك تعليق واحد: