9/03/2019

فيديو نادر للشيخ "السبيل" يروي كيف تخفّى من جماعة جهيمان وخرج من الحرم المكي بعد احتلاله



أظهر مقطع فيديو نادر إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ محمد بن عبدالله السبيل، يروي لحظة تواجده في الحرم المكي في حـادثة اقتحامه من قبل جماعة جهيمان العتيبي في الأول من محرم عام 1400 هـ، وكيف تمكن من الهرب.

وقال الشيخ السبيل في مقطع الفيديو الذي نشرته دارة الملك عبدالعزيز التاريخية، إنه في ذلك اليوم كان إماماً للمصلين في صلاة الفجر، ودخل الحرم قبل الصلاة بنصف ساعة ولم يشعر بأي شيء غريب، ولكن بعد انتهاء الصلاة وجد عشرات الأشخاص قادمين ومعهم أسلحتهم.

وأضاف أن الناس بدأوا بالتحرك فاختفى بينهم واتجه لغرفة له في الحرم واتصل بالشيخ ناصر بن حمد الراشد، رئيس شؤون الحرمين في ذلك الوقت، وأبلغه بالأمر وأسمعه صوت الرصاص، وعلم فيما بعد أن المسـلحين يسمحون للحجاج بالخروج من الحرم.

وأوضح أنه بعد قرابة 4 ساعات قرر الخروج من الحرم فترك مشلحه وشماغه ونزل إلى القبو متوسطاً اثنين من المسـلحين، واستطاع الخروج متخفياً وخافضاً رأسه بين الحجاج الذين كان أغلبهم من إندونيسيا، مبيناً أن بعض الإذاعات الخارجية كانت قد أشاعت أن إمام المسجد الحرام قد قـتل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق