9/01/2019

جزيئة كوليسترول واحدة... مسؤولة عن حدوث السمنة



أشارت دراسة علمية جديدة لباحثين من جامعة هيوستين الأميركية إلى أن جزيئة واحدة، تتكون من مشتقات الكوليسترول، تدور داخل الدم، تتسبب في زيادة دهون الجسم حتى ولو كان الإنسان ممتنعاً عن تناول اللحوم الحمراء أو الطعام المقلي بالدهون. وأضافوا أن هذه الأغذية الغنية بالدهون تزيد من مستويات وجود الجزيئة، وتزيد وزن الجسم.

وقال ميشيهيسا أوميتاني البروفسور في البيولوجيا في الجامعة في الدراسة المنشورة في مجلة «إندوكرينولوجي»: «لقد وجدنا أن الجزيئة «27 - هيدروكسيكوليسترول» المسماة اختصاراً «27 إتش سي»، تؤثر مباشرة على أنسجة الدهون البيضاء وتزيد من دهون الجسم حتى وإن تم الامتناع عن تناول الأغذية التي تزيد من دهون الجسم». وشارك في الدراسة أرواند أصغري طالب الدكتوراه في الجامعة.

وقال الباحثون إن التطبيقات المقبلة لنتائج دراستهم ستشمل تطوير علاج يقلل من مستويات «27 إتش سي «ما سوف يقلل من تراكم الدهون في الجسم.

ولأن هذه الجزيئة ترتبط بمستقبلات هرمون الإستروجين، فإن الباحثين يأملون في صنع عقاقير لعلاج الكولسترول أو الأمراض الناجمة عن تناقص هرمون الإستروجين لدى النساء، مثل أمراض القلب وهشاشة العظام، والسرطان وأمراض التمثيل الغذائي. ويوجد الإستروجين بنسبة أقل لدى الرجال.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق