8/25/2019

فيديو.. رئيس برلمان نيوزيلندا يرضع طفلاً أثناء رئاسته لإحدى الجلسات



أُعجب متابعو وسائل التواصل الاجتماعي برئيس البرلمان النيوزيلندي تريفور مالارد عندما ظهر وهو يرضع طفلاً أثناء جلسة نقاشية في البرلمان، كما سبق وفعلت رئيسة وزراء بلاده جاسيندا أرديرن، التي اصطحبت رضيعتها إلى الأمم المتحدة.

وأظهرت لقطات فيديو "مالارد"، يحمل رضيعاً ويهزه ويرضعه، دون أن يغفل عمله، فظل يتابع النقاش الجاري بين الأعضاء ويعلق عليه، ولم يكن الرضيع ابنه بل ابن نائب في البرلمان عن منطقة "واياريكي" يدعى تاماتي كوفي، الذي أنهى إجازة الأبوة وعاد إلى البرلمان.

ونشر مالارد صوراً له على حسابه في تويتر، وهو يرأس الجلسة البرلمانية، ومعه الرضيع، وعلق بـ "عادة ما يُستخدم كرسي رئيس البرلمان من قبل كبار المسؤولين الذين يترأسون الجلسات فقط.. لكن اليوم تولى شخص مهم الرئاسة معي".

وتختلف المؤسسات الدولية في أنظمتها فبينما اصطحبت رئيسة وزراء نيوزيلندا ابنتها إلى قمة السلام في الأمم المتحدة، وأرضعت عضوة البرلمان الأسترالي لاريسا ووترز طفلها في قاعة البرلمان، طُردت نائبة في البرلمان الكيني من الجلسة لإحضارها رضيعها وعمره 5 أشهر.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق