3/09/2019

دراسة علمية تحذر من تناول الطعام بسرعة.. وهذه أبرز أضراره على الصحة




حذرت دراسة عملية من عدة أمراض خطيرة قد تصيب الإنسان الذي يتناول الطعام بشكل سريع.

ووفقاً لدراسة أجرتها الجمعية الأمريكية في كاليفورنيا، أكدت أن تناول الطعام بسرعة قد يؤدي إلى ظهور مشاكل في القلب وتسبب السمنة، ومرض السكري.

وبين الباحثون القائمون على الدراسة، أن الذين يتناولون الطعام بسرعة لا يعطون لأجسامهم وقتا لإطلاق إشارات الشبع، بالتالي يميلون لتناول كمية أكبر من الطعام، مؤكدين أن تناول الطعام ببطء وتذوق مذاقه يعد المفتاح الأساسي للتمتع بصحة جيدة.

وأشارت الدراسة إلى أن الأكل ببطء يساعد في حماية الشخص من الإصابة بالمشاكل الأيضية، لافتين إلى أن تجربة تمت على عدد من المشتركين أظهرت أن 11.6% من الأشخاص الذين تناولوا طعامهم بسرعة أصيبوا باضطرابات أيضية رفعت من خطر إصابتهم بكل من السمنة والسكري وأمراض القلب.

وأكدت الدراسة أن تناول الطعام بسرعة ارتبط أيضا بزيادة الوزن وارتفاع نسبة السكر في الدم وزيادة حجم الخصر.

ولاحظ الباحثون أن المشتركين الذين تناولوا طعامهم ببطء وتلذذوا به، حققوا خسارة في أوزانهم خلال أسابيع قليلة.

وأثبتت الدراسة أنّ الأشخاص الذين يتناولون الطعام بسرعة أكثر عُرضةً للإصابة بالجزر المعدي المريئي أو ما يُسمّى بالارتجاع المعدي المريئي، والذي يحدث عند ارتداد أحماض المعدة إلى المريء، ممّا يسبب ألما في الصدر، وحرقة المعدة، وقد يؤدي تركه دون علاج إلى مشاكل صحية أكثر خطورة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق