3/21/2019

كل هذه السيارات غرقت في المحيط قبل أيام



اندلعت النيران في سفينة حاويات إيطالية قبالة سواحل فرنسا على المحيط الأطلسي قبل أيام مما أسفر عن غرقها بحمولتها التي تضم أكثر من ألفي سيارة معظمها من إنتاج أودي وبعضها تحمل علامة بورشه.

وقال موقع (موتور1) إنه تم إنقاذ طاقم السفينة (جراندي أمريكا) التي كانت في طريقها من مدينة هامبورج الألمانية إلى سانتوس بالبرازيل.

وأوضح أن معظم المركبات الغارقة فئات مختلفة من أودي وأبرزها A3، وA4، وA5، وRS4، وRS5، وQ7 فضلا عن 37 سيارة بورشه منهم أربع مركبات من طراز911 GT2 RS التي وصفها الموقع بأنها أغلى حمولة بالسفينة.


وقالت بورشه إنه ستعيد تصنيع السيارات المفقودة خاصة وأنها أوقفت إنتاج 911 في فبراير الماضي.

وبورشه 911 GT2 RS من السيارات الرياضية عالية الأداء، وقد بدأت الشركة الألمانية في تصنيعها في عام 1993، وطرحت منها أربعة أجيال حتى الآن انطلق آخرها في العام الماضي 2018.

ويسجل سعر GT2 RS نحو 293 ألف دولار بينما يبدأ سعر أودي Q7 من 54 ألف دولار تقريبا وتبلغ أودي RS5 نحو 75 ألف دولار.








ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق