2/23/2019

"الدواء والغذاء" تحذر من تناول الأطفال منتَجين لـ"بليميل بلس" لاحتمالية تلوثهما ببكتيريا




حذّرت الهيئة العامة للغذاء والدواء أمس (الجمعة) من تناول الأطفال 3 تشغيلات لمنتجين غذائيين للعلامة التجارية "BLEMIL PLUS‏"، بعد تلقيها تحذيرات أوروبية باحتمالية تلوثهما ببكتيريا "سالمونيلا بونا".

وقالت الهيئة إنها سحبت 3 تشغيلات من منتجين غذائيين للأطفال لتلك العلامة التجارية؛ بسبب احتمال تلوثهما ببكتيريا "سالمونيلا بونا".

ودعت الهيئة المستهلكين إلى التخلّص مما لديهم من المنتجين فوراً؛ حفاظاً على صحة أطفالهم، مشيرةً إلى أنها ستواصل متابعة تنفيذ الإجراءات اللازمة للتأكد من خلو الأسواق من المنتجين.

وبيّنت أنها تلقت إشعاراً من نظام الإنذار السريع الأوروبي للغذاء والأعلاف يتضمن قائمة بالـ3 تشغيلات؛ بسبب احتمال تلوثها بالبكتيريا، التي قد تشكل ضرراً على صحة الأطفال.

ولفتت إلى أن المنتَجين مصنعان في إسبانيا؛ حيث يحمل المنتج الأول اسم " BLEMIL PLUS 1 HR" ، وهو عبارة عن تركيبة للاستخدام الطبي الخاص للرضع من بروتين الأرز المحلل بالماء، وأما المنتج الثاني فيحمل اسم "BLEMIL PLUS 2 HR" ، وهو عبارة عن تركيبة للاستخدام الطبي الخاص للمتابعة للرضع والأطفال من بروتين الأرز المحلل بالماء.

وأشارت إلى أنها اتخذت إجراءات احترازية منذ تلقي الإشعار بحصر الكميات التي دخلت المملكة، وحجز التشغيلات من المنتجين، إضافة إلى التنسيق مع موزعي منتجي الشركة لسحب الكمية المعروضة من تلك التشغيلات من الأسواق المحلية بأسرع وقت.

وشددت على أن أعراض الإصابة ببكتيريا السالمونيلا تشمل الإسهال والحمى والمغص، وغالباً ما تكون بعد 12-72 ساعة من الإصابة، وقد ينتج عنها جفاف شديد لدى الرضع والأطفال ما دون السنتين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق