2/06/2019

سياسي هولندي كان من أشد كارهي المسلمين يعلن اعتناقه الإسلام



في خطوة غير مسبوقة ومفاجئة، أعلن البرلماني الهولندي السابق واليميني المتطرف يورام فان كلافيرين اعتناقه الإسلام، بعد أن كان من أشد كارهي الديانة الإسلامية في بلاده.

وأوضح فان كلافيرين (40 عاماً) في حديث لإذاعة هولندية: "كنت أواجه خلال قيامي بهذا العمل عددا متزايدا من الأشياء التي جعلت رؤيتي للإسلام أكثر هشاشة".

وأضاف، في تصريحات لصحيفة "إن آر سي" اليوم الثلاثاء، أنه عند إعداده كتابا ضد الإسلام، بدّل قناعاته وحوّل كتابه إلى حجج لدحض مآخذ غير المسلمين على الديانة الإسلامية، وسمّاه "الارتداد: من المسيحية إلى الإسلام وسط الترهيب العلماني".

وأضاف: "في حال كان كل ما كتبته حتى الآن صحيحا، وأعتقد ذلك، فأنا في هذه الحالة مسلم بحكم الأمر الواقع".

وكان كلافيرين قياديا في معركة ضد الإسلام في مجلس النواب الهولندي، لحساب حزب الحرية اليميني المتطرف بزعامة غيرت فيلدرز الشهير بعدائه للمسلمين، وكان عضوا بالبرلمان الهولندي من 2010 حتى 2014.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق