2/19/2019

قافلة "ركايب" تتأهب لعبور صحراء الربع الخالي بمشاركة 100 مغامر




تنطلق في 23 فبراير الجاري، قافلة "ركايب" التي ينظمها نادي الإبل لعبور صحراء الربع الحالي، بمشاركة 100 مغامر على ظهور 100 من الإبل، بهدف تعريف المغامرين بالمنطقة وتعريف العالم بها.

تأتي قافلة "ركايب" ضمن الفعاليات والبرامج التي يقدمها نادي الإبل خلال مهرجان الملك عبدالعزيز المقام حالياً في الصياهد الجنوبية للدهناء، وهي رحلة محفوفة بالمغامرات والمخاطر، وسيسبقها معسكر تدريبي للمشاركين خلال الفترة "20-23 فبراير".

وتستغرق الرحلة 26 يوماً، حيث تبدأ من مدينة أوبار التاريخية على الحدود السعودية العمانية، لتجتاز صحراء الربع الخالي، التي تبلغ مساحتها نحو 500 ألف كيلومتر مربع، وتنتهي الرحلة في 22 مارس المقبل بواحة يبرين في شمالي صحراء الربع الخالي، مروراً بنقاط محددة منها الدكاكة والسواحب، والسنام، والجيبان.

وتحظى القافلة التي تعد الثانية منذ الملك المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود بدعم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، حيث يستكشف المشاركون خلالها أسرار صحراء الربع الخالي، ويشاهدون آثار الحضارات القديمة، وأنواع النباتات، والكثبان الرملية وغيرها من الظواهر الطبيعية الصحراوية التي تتفرد بها صحراء الربع الخالي.






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق