1/29/2019

أضرار صحية لأشياء تعودنا على استخدامها للوقاية والحفاظ على الصحة



يستخدم الناس عادة العديد من الأشياء التي تسهم في الوقاية من البكتيريا أو للحفاظ على الصحة والوقاية من الأمراض، بينها المنظفات والمعقمات وبعض الطرق الغذائية، إلا أن الدراسات أثبتت أن استخدام هذه الأشياء قد يعود بالضرر على الصحة.

وينصح المختصون بعدم الإكثار من استخدام هذه الأشياء، كون أن الإكثار من استخدامها يأتي بنتائج عكسية على الصحة، ومن الأشياء التي ينصحون بالتنبه لمخاطرها:

معقم اليدين: على الرغم من دور معقم اليدين في تقليل مخاطر التلوث إلا أنه يترك آثاراً سلبية على الجلد في حال الإكثار من استخدامه، فهو يتسبب بتشقق الجلد، ويتسبب أيضاً في تقليل مناعة الجلد كونه يقتل أيضاً البكتيريا المفيدة المتواجدة على سطح الجلد، بالإضافة إلا أنه يزيد من مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية عند استخدامها، لذلك ينصح باستخدام الماء والصابون بدلاً عن المعقم.


منظفات الأسطح المضادة للجراثيم: ثبت أن المواد الكيمائية الموجودة فيها خاصة الأمونيوم تتسبب في الإصابة بالربو، كما ثبت أنها تحتوي على مواد مسرطنة، لذلك ينصح بارتداء القفازات والكمامات عند استخدامها، أو استخدام مزيج الماء والخل للتنظيف أو استخدام صودا الخبز بدلاً عنها.


المكملات الغذائية: الإفراط في استخدامها دون استشارة الطبيب يعود على المستخدم بأضرار وخيمة، فمثلاً استخدام الكالسيوم بكميات كبيرة يؤدي للإصابة بالعديد من الأمراض، كما أن الإفراط في استخدام بعض أنواع الفيتامينات التي تحتويها المكملات الغذائية يؤدي للإصابة بالحساسية، أو الإمساك، أو الإسهال، وقد يسبب الاكتئاب والسرطان.


غسول الفم: رغم أنه يسهم بفعالية في قتلِ البكتيريا الضارة بالفم والأسنان، إلا أن الأطباء يقولون إن بعض أنواعه تحتوي على مستويات مرتفعة من الكحول التي تؤدي لتكاثر الجراثيم في الفم وتزيد من الرائحة الكريهة في الفم، كما أنه يتسبب في اضطراب التمثيل الغذائي ما يزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين، كذلك يقتل غسول الفم بعض أنواع البكتيريا المفيدة، كما أنه لا يغني عن استخدام فرشاة الأسنان كما يعتقد البعض.



واقي الشمس: الاستخدام المفرط لواقي الشمس وعدم تنظيف البشرة جيداً بعد العودة للمنزل، يتسبب بآثار سلبية على الجلد والجسد، لاحتواء بعض أنواع الواقي على مواد سمية تصبح خطيرة عند تفاعلها مع اشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية أو مع الكلور الموجود في مياه المسابح.


الاعتماد على شرب المياه المعدنية فقط: لعدم احتوائها على الفلورايد تؤدي المياه المعدنية المعبأة لتسوس الأسنان، لذلك يجب الحصول على المياه النقية باستخدام الفلتر من صنبور المياه للحصول على مياه تحتوي على الفلورايد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق