1/16/2019

ساعة نباتية هشّة جدا بمعرض جنيف الفاخر.. تحتاج لتغذية!



عرضت شركة "أتش موزر" السويسرية خلال معرض جنيف للساعات الفاخرة ساعة مصنوعة من مواد نباتية ومكسوّة بالطحالب والزهور، للدلالة على الوهن الذي يصيب الطبيعة بسبب الاحترار المناخي.

ويختلف عمر هذه الساعة باختلاف العناية المقدمة لها من مالكها، بحسب ما أوضحت هذه الشركة التي تنتج ساعات فاخرة.

وأطلق على هذه الساعة اسم "موذر نيتشر"، وهي قد تعمل لوقت طويل شرط العناية بها، بحسب الشركة.

وقال إدوار ميلان المدير العام للشركة في حديث لوكالة فرانس برس "إنه مشروع بدأنا العمل عليه قبل 18 شهرا".

وهي ساعة ميكانيكية استخدمت في صنعها حلقة من الفولاذ محاطة بالطحالب والأعشاب والنبات.

وأضاف ميلان "إنها ساعة هشّة جدا، ينبغي تغذيتها مرتين في اليوم، وأظنّ أن في ذلك إشارة لما هو عليه حال كوكبنا اليوم".

وإضافة إلى الوظيفة المعتادة لأي ساعة، تقوم هذه الساعة النباتية بوظائف أخرى منها تنقية الأكسجين وامتصاص غاز ثاني أكسيد الكربون، بحسب الشركة.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق