1/13/2019

سنغافورة.. شابٌ أضاع طريق منزله لـ10 أيام بسبب الخجل!



ضلّ شاب ماليزي يدعى تشانغ دامنغ الطريق اثناء عودته إلى المنزل، وبقي يجوب شوارع سنغافورة لأيّام عديدة". وبحسب موقع "أوديتي سنترال"، فإنّ "الشاب خجل من سؤال الآخرين عن طريقة الوصول إلى وجهته، الأمر الذي أدى به إلى البقاء على مدى الأيام الـ10 في الشارع".

ولفت الموقع إلى أنّ "تشانغ سافر من ماليزيا إلى سنغافورة الشهر الماضي، بهدف البحث عن عمل، وكان يتقاسم شقة مع صديق له. وفي يوم اختفائه، أعطاه صديقه 50 دولاراً سنغافورياً (37 دولاراً) قبل مغادرته للعمل، واستخدم جزءاً من النقود لتناول الغداء في أحد المطاعم القريبة".

وأوضح "أوديتي سنترال" أنّ "الشاب وبعد مغادرته المطعم، واجه صعوبة بالغة في العودة إلى محل سكنه، وبدأ يجوب الشوارع في محاولة للوصول إلى المنزل". إلى جانب ذلك، فقد ازدادت الأمور تعقيداً نظراً إلى أنّ تشانغ ترك هاتفه وجواز سفره في المنزل، ظناً منه أنه سيعود بعد الغداء مباشرة. لذا لم يجد طريقة للاتصال بصديقه ليطلب منه المساعدة".

وفي اليوم الثامن، وبعدما نفذت النقود من تشانغ، اضطر إلى التسول من المارة من أجل شراء الطعام. وفي اليوم العاشر، تمكّن أحد السكان المحليين من التعرف عليه، لا سيما بعد إعلان صديقه عن فقدانه. وعلى الأثر، تم إبلاغ الشرطة التي عثرت على تشانغ داخل ملعب يبعد 6 كيلومترات من شقة صديقه.

وبعد هذه الحادثة، عاد الشاب إلى ماليزيا، مؤكداً للصحافيين أنه "لن يعود إلى سنغافورة مرة أخرى، كي لا يواجه المشكلة نفسها مجدداً". وعن تجربته، قال: "أنا خجول جداً، لذا لم أجرؤ على طلب المساعدة أو استعارة هاتف من أي شخص. ولم أتمكن من العثور على مركز شرطة واحد".