12/12/2018

الفرق بين المضاعفات والأخطاء الطبية وكيفية تجنبها




في إطار النصائح والإرشادات التوعوية التي درجت وزارة الصحة على تقديمها، نشرت الوزارة مقطع فيديو أوضحت خلاله الفرق بين الأخطاء الطبية والمضاعفات، التي قد تحدث أثناء العمليات الجراحية أو بعدها.

وعرّفت الوزارة الخطأ الطبي بأنه إجراء خاطئ يطبق على المريض أثناء التشخيص أو أثناء إقرار خطة العلاج أو أثناء تطبيقها، في حين بينت أن المضاعفات هي حوادث يذكرها الطبيب للمريض، وهي أعراض قد تطرأ على المريض أثناء علاجه.

وأشارت إلى أن المريض قد يتأذى من المضاعفات التي تحدث إثر بعض العمليات الجراحية، وأن بعض هذه المضاعفات قد يؤدي للوفاة، مشيرة إلى أن الطاقم المعالج ليس مسؤولا عن حدوثها أو منعها.

وبحسب إرشادات الصحة، فإن حالات الخطأ الطبي تتضمن: تشخيصا خاطئا، ووصف دواء غير صحيح أو جرعات خاطئة، وإجراء عملية جراحية غير صحيحة، ونسيان أدوات الجراحة أو التعقيم أثناء العملية، أما المضاعفات فتتضمن: تورما وكدمات في مكان العملية، التهاب الجرح، النزيف في حالات الولادة.

ولتجنب الأخطاء الطبية يجب على المريض استفسار الطبيب عن أي شيء لم يفهمه، وإحضار الأدوية والتقارير الطبية السابقة عند زيارة الطبيب، وأن يخبر الطبيب بنوع الحساسية التي لديه، وعلى المريض طلب توضيح التعليمات، واصطحاب أحد أفراد الأسرة عند زيارة الطبيب، وقراءة جميع تفاصيل العملية ومضاعفاتها التي قد تنتج عنها قبل التوقيع بالموافقة.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق