12/31/2018

اقتصادي يشرح أسلوب شركات توظيف الأموال الوهمية في الاحتيال على المستثمرين




أكد مستشار مالي وكاتب اقتصادي أن الشركات الوهمية التي تدعي توظيف الأموال، وتوهم المستثمرين بأرباح خيالية، تمارس أنشطتها من خلال أغطية لنشاطات تجارية مشروعة.

وأوضح الكاتب الاقتصادي عاصم الرحيلي، خلال حديثه في برنامج "تم" على القناة "السعودية"، أن أصحاب الشركات الوهمية يأخذون على سبيل المثال سجلاً تجارياً لنشاط تشغيل الفنادق، ويستغلونه للاحتيال على من يرغبون في استثمار أموالهم.

وأشار الرحيلي إلى أن أغلب المحتالين يستخدمون ما يعرف بـ "سلسلة بونزي"، المستندة إلى النظام الهرمي في الاحتيال، حيث يتم التسويق له من خلال شركة تدعي أنها تستثمر في عدة قطاعات، وتعد المستثمرين بأرباح كبيرة، وتدفع لهم تلك الأرباح من أموال المستثمرين الذين استثمروا بعدهم، وبعدما تكسب ثقتهم تطالبهم بالاستثمار بمبالغ أكبر، وحينما تزيد أموال الاستثمار بصورة أكبر، يهرب صاحب الشركة بالأموال.

وبيّن أن أصحاب شركات الاحتيال يعرضون عمولات على المستثمرين مقابل الإتيان لهم بمستثمرين آخرين، وهو ما يجعل كل شخص من المستثمرين يعمل على إقناع الأشخاص الذين هم في دائرة الثقة كالأقارب والأصدقاء؛ للاستثمار في الشركة الوهمية.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق