12/30/2018

النوم بالجوارب أم بدونها؟ .. تعرّف على رأي العلم




على الرغم من ارتباط معظم الناس بعادة ارتداء الجوارب أثناء النوم فإن هناك جدلا مثارا حول هذا الموضوع بين عدد آخر وهنا السؤال الذي يفرض نفسه كيف يرى العلم هذه العادة؟

وفقا لموقع "Apartmenttherapy" الأميركي فإن النوم بالجوارب يرتبط بعمل وظائف الأعضاء أو الفيزيولوجيا، خصوصا أنها عادة تساعد على تنظيم درجة حرارة الجسم أثناء النوم، وزيادة تدفق الدم إلى القدم، مبينة أنه لا يمكن من ناحية أخرى تجاهل الناحية النفسية، فقد تشعر بالراحة في النوم أكثر بالجوارب أو من غيرها.

مستشفى كليفلاند كلينك الأميركي يؤكد أن أفضل درجة حرارة لنوم الكبار هي بين 15 و20 درجة مئوية، علما بأن الجسم يبرد بشكل طبيعي لتعزيز النوم، ويمكن أن يساعد الإيقاف المنظم للحرارة في تسهيل هذه العملية الطبيعية، وإذا كانت بيئة النوم حارة جدًا أو باردة جدًا، فمن المحتمل أن تستيقظ أكثر من مرة، مشيرة إلى أن هذا كله يؤول إلى أن ارتداء الجوارب أفضل.

أما الرئيس التنفيذي ومؤسس موقع "Beddr" الخاص بدراسات النوم مايك كيش، فيرى أن درجة حرارة الجسم تتذبذب قليلا خلال الليل، وعلى الرغم من أنها تنخفض للغاية - وهي ظاهرة طبيعية تماما - يمكن أن يساعد زوج من الجوارب على أطرافك الخارجية في الحفاظ على التوازن الحراري.

وأكد كيش أن الجوارب يمكن لها أن تهيئ الجسم للنوم السليم، لأنها تعزز توسع أو تمدد الأوعية الدموية، وتساعد على زيادة تدفق الدم داخل وحول أقدامك، مشيرا إلى أنه على الرغم من الفوائد الطبية لارتداء الجوارب أثناء النوم فإن هناك العديد من الناس يشعرون بأن هذه العادة غير صحية، أو ربما يخشون الحرارة الزائدة التي قد تجعلهم يستيقظون.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق