12/12/2018

تعرف على قصة فتاة سعودية تحولت من أخصائية نفسية إلى مالكة مشروع لتلميع السيارات




تمكّنت شابة سعودية تدعى شدى عبدالحليم أن تصبح واحدةً من رواد الأعمال بالمملكة؛ وذلك بعدما استطاعت أن تمتلك مشروعاً لتنظيف وتلميع السيارات بجدة.

البداية كانت مع تخرجها في جامعة الملك سعود بمسمّى أخصائية نفسية، لكنها عملت بمهنة الشيف؛ حيث كانت تهوى الطبخ منذ الصغر، ودخلت سوق العمل في هذا المجال من خلال البازارات عام 2013، وطوّرت منتجاتها وأدخلت عليها نكهات مختلفة لم يستخدمها أحد من قبل، حسب قولها.

وتقول شدى وفقاً لـ "المدينة"، إنها نجحت وتوسعت تدريجياً لإعداد البوفيهات وكانت تسوّق منتجاتها عبر مواقع التواصل، لكن كان لديها طموح كبير في تدشين مشروع لتنظيف وتلميع السيارات، وبدأت رحلة التحدي والإصرار لامتلاك مشروع كهذا يعد حكراً على الرجال.

وتضيف شدى، التي حصلت على جائزة إصرار من صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف"، أن زوجها كان الداعم الأساسي لها منذ بداية المشروع حتى تعلمت جميع تفاصيل المهنة، وافتتحت أول فرع لها وكانت تشرف عليه وتديره بنفسها، ومن أرباحه استطاعت افتتاح فرعين آخرين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق