11/02/2018

مكافأة "غريبة" لمن ينجب طفلاً ثالثاً في إيطاليا




تسعى الحكومة الإيطالية الشعبوية إلى تشجيع الأزواج على الإنجاب من خلال تقديم قطعة أرض زراعية للعائلات التي ترزق بطفل ثالث، بحسب ما كشفت وسائل إعلام إيطالية الأربعاء.

وينصّ هذا التدبير الذي تقدّم به حزب اليمين المتطرف "رابطة الشمال" وأدرج في مشروع ميزانية العام 2019 على التنازل عن قطعة أرض من الملك العام لمدة عشرين عاماً لصالح العائلات التي تتوسّع بين 2019 و2021.

وقال وزير الزراعة جان ماركو تشنتينايو المنتمي إلى "رابطة الشمال"، "يقال إن الإيطاليين ليس لديهم الكثير من الأطفال ولا بدّ من قلب المعادلة"، مشيراً إلى أن الوزارة ترغب في المساهمة في هذا المجهود.

ويعدّ معدّل الولادات في إيطاليا من الأدنى في أوروبا. وقد أدرجت "رابطة الشمال" هذه المسألة في قلب أولوياتها، متعهدة إنعاش الاقتصاد لإعادة الرغبة في إنجاب الأطفال إلى الإيطاليين.

وقد أيّد وزير الشؤون العائلية المنتمي أيضا إلى هذا الحزب التدبير، مشيرا إلى أنه لن يطال سوى الشركاء المتزوجين المقيمين في إيطاليا منذ أكثر من عشر سنوات.

وبحسب نقابة "كولديريتي" وهي أكبر نقابة زراعية في البلد، لا تزال الدولة تملك نصف مليون هكتار من الأراضي الزراعية تقدّر قيمتها الإجمالية بحوالي 10 مليارات يورو، غير أن صحيفة "كورييريه ديلا سيرا" ذكرت أن الدولة باعت أفضل أراضيها ولم يبق "سوى الفضلات".