11/16/2018

هل للسمنة علاقة بالاكتئاب؟


كشفت دراسة علمية حديثة، عن أن الوزن الزائد الذي يتسبب بأمراض كثيرة لصاحبها، ترفع من احتمال إصابته بمرض الاكتئاب والذي يوصف بـ”سرطان النفس”.


وأوضح الباحثون من كلية الطب في جامعة “إكستير” البريطانية بالتعاون مع باحثين من جامعة جنوب أستراليا، أن مرض الاكتئاب شائع بين الأشخاص المصابين بالسمنة، لكن هذه الدراسة تكشف لأول مرّة أن الوزن الزائد قد يُؤدي إلى الاكتئاب دون عوامل مساعدة.

وأشار الباحثون الذين نشروا نتائج دراستهم، في الدورية العلمية “المجلة الدولية لعلم الأوبئة”، إلى أن السمنة قد تُسبب مرض الاكتئاب عند الأشخاص الذين لا يعانون مشاكل صحية أخرى مرتبطة بالسمنة.

وللتوصل إلى نتائج الدراسة، راجع الفريق بيانات البنك الحيوي البريطاني المأخوذة من أكثر من 48 ألف شخص مصاب بالاكتئاب.

وقارن الفريق بياناتهم مع بيانات أكثر من 290 ألف شخص آخر غير مصابين بالاكتئاب، وولدت المجموعتين بين عامي 1938 و1971.

واستخدم الفريق منهجاً بحثياً جينياً لاستكشاف العلاقة السببية بين الوزن الزائد والاكتئاب، باستخدام الجينات المرتبطة بالوزن الزائد والأمراض المتعلقة به مثل السكري.

واكتشف الفريق أن زيادة الوزن مرتبطة جينياً بارتفاع مستويات الاكتئاب، حتى في ظل عدم إصابة الأشخاص بأمراض أخرى مرتبطة بالسمنة مثل السكري على سبيل المثال.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق