11/01/2018

تأثير أكل اللحوم على مرضى السكري


اقترحت أبحاث جديدة إمكانية استفادة مالسكري من خفض مقدار اللحوم التي يأكلها في السيطرة على نسبة السكر بالدم، وإنقاص الوزن بشكل فعّال.



ويستند هذا الاقتراح على أدلة تفيد بأن التحول إلى النظام النباتي كلياً أو جزئياً يساعد على خفض الوزن وعلى ضبط نسبة السكر بالدم.

 وتفيد التقارير بأن ما بين 10 و15 بالمائة من البالغين حول العالم لديهم مرض السكري أو في مرحلة ما قبل السكري، وهي عتبة يمكن خلالها ضبط النسبة السكر قبل تطوّر المرض بالكامل.

وأجريت الأبحاث الجديدة تحت إشراف الجمعية الأمريكية للغدد الصمّاء، ونُشرت في مجلة “بي إم جي” الطبية، واستندت إلى بيانات 11 دراسة سابقة تمت مراجعتها للتوصل إلى توصيات جديدة تبنها الجمعية، وتأتي في طليعتها ضرورة خفض الوزن لمريض السكري، وإمكانية تحقيق ذلك عن طريق تقليل كمية اللحوم في الطعام، وزيادة الأطعمة النباتية مثل المكسرات والخضروات والبقول وأيضاً الفواكه.

وأظهرت الأدلة أنه سواء كان قد تم تشخيص السكري أو التحذير من الدخول في مرحلة ما قبل السكري تساعد إضافة المزيد من الأطعمة النباتي إلى الطعام وتقليل اللحوم على ضبط نسبة السكر، وخفض مخاطر مضاعفات المرض.