10/26/2018

هل يوجد فارق بين سيارات الدفع الرباعي والدفع الكلي؟



يخلط البعض بين سيارات الدفع الرباعي ونظيرتها التي تعمل بنظام دفع كلي، وربما يشار إليهما باعتبارهما نظامًا واحدًا، لكن في الواقع يوجد اختلاف كبير.

الدفع الرباعي


الدفع الرباعي (4×4) أو (4WD) أحد أهم سمات السيارات المخصصة للطرق الوعرة، وأبرزها السيارات الرياضية متعددة الأغراض (إس.يو.في) والشاحنات الصغيرة (بيك أب).


يرسل نظام الدفع الرباعي القوة لكل العجلات الأربع بالتساوي، وهو ما يعني أن كل عجلة تدور بنفس معدل دوران باقي العجلات.

وقال موقع "ديجيتال تريندز" إن توزيع قوة المحرك بالتساوي على العجلات له فائدة كبيرة في التعامل مع الطرق الوعرة، لكنه يتحول إلى عبء بعض الشيء في الطرق الممهدة التي تحتاج لسلاسة أكبر في القيادة.

معظم سيارات الدفع الرباعي الحديثة تعمل "بدوام جزئي" فأوضاع قيادتها الافتراضية تكون ثنائية الدفع ويمكن تحويلها للدفع الرباعي بمجرد الضغط على زر عند السير على طرق وعرة.

الدفع الكلي AWD


الدفع الكلي هو ابتكار حديث وأكثر تعقيدا. فهو يشمل كل فئات السيارات من "سيدان" و"كروس أوفر" وحتى سيارات السباقات.

أبرز ما يميز الدفع الكلي هو أن نظام الدفع يسعى لإرسال أكبر قوة ممكنة لكل العجلات الأربع، ويرتبط فقط بالسيارات المخصصة للطرق الممهدة، فهدفه هو الأداء في المقام الأول.

الدفع الكلي آلي ويعمل طوال الوقت دون الحاجة لتدخل قائد السيارة بخلاف نظام الدفع الرباعي الذي يجري تفعيله فقط عند الحاجة.

نظام الدفع الكلي أكثر حداثة من نظام الدفع الرباعي فقد حظي بتدخل الكمبيوتر في كثير من خصائصه خاصة أجهزة الاستشعار.

أشهر الأنواع


من أشهر سيارات الدفع الرباعي جيب رانجلر، وتويوتا لاند كروزر، ومرسيدس جي كلاس، وتضم فئة سيارات الدفع الكلي دودج تشارجر، وفورد فيوجن، وسوبارو ليجاسي.