9/05/2018

15 عرضاً لا تتجاهلها.. فقد تكون من أعراض السرطان



كثرت الجهات التي تتحدث عن أمراض السرطان على اختلافها، ومع انتشار المرض في جميع أنحاء العالم، يشعر الكثيرون كلما أحسوا بألم أو عرض ما، أن المرض الخبيث كما يسميه البعض بات قريبا منهم.

نقدم لكم 15 عرضا تحذيريا عليك إذا شعرت بأحدها التوجه للطبيب لإجراء الفحوص اللازمة.


تغييرات في البشرة: قد يكون وجود بقعة جديدة على بشرتك أو تغير حجمها أو شكلها أو لونها علامة على الإصابة بسرطان الجلد. إذا لاحظت وجود أي علامات غير عادية، اطلب من طبيبك فحص بشرتك، ستجري اختبارًا وقد تحتاج لفحص عينة "خزعة" للبحث عن الخلايا السرطانية.


السعال: إذا كنت غير مدخن، فهناك احتمال ضئيل جدا أن يكون السعال المزعج علامة على السرطان. وبرغم أن سبب السعال يكون عادة سوء التنفّس أو الربو أو الارتجاع الحمضي أو وجود إصابة ما، لكن إذا لم يختفِ أو تحول إلى سعال دموي، خاصة إذا كنت مدخنا، عليك مراجعة طبيبك. هناك اختبار المخاط من الرئتين أو الأشعة السينية على الصدر للتحقق من الإصابة بسرطان الرئة.


تغييرات في الثدي: معظم تغيرات الثدي لدى النساء ليست سرطانية، ومع ذلك، فمن الضروري أن تخبر المرأة طبيبها عنها وأن يتم فحص الثدي، وأن تبلغه عن أي كتل أو تغيرات في الحلمة أو إفرازات أو احمرار أو سماكة أو ألم في الثديين. سيتم إجراء اختبار وتصوير الثدي بالأشعة أوالرنين المغناطيسي وربما يتم فحص عينة "خزعة".


الانتفاخ: قد يكون لديك شعور دائم بالانتفاخ بسبب نظامك الغذائي أو حتى الإجهاد، لكن إذا لم تتحسن أو كنت تعاني أيضًا من الإجهاد أو فقدان الوزن أو ألم الظهر، فقم بإجراء فحص السرطان. الانتفاخ المستمر في النساء قد يكون علامة على سرطان المبيض، ويمكن لطبيبكِ إجراء فحص الحوض للبحث عن السبب.


مشاكل عند التبول: كثير من الرجال لديهم مشاكل في البول مع تقدمهم في السن، مثل الحاجة إلى التبول كثيرا، وسلس البول، أو ضعف التبول. عادة تكون تلك الأعراض علامات تضخم البروستات، ويمكن أن تدل على سرطان البروستات أيضًا. راجع طبيبك لإجراء فحص، وربما اختبار دم خاص يسمى اختبار PSA.


تورم الغدد الليمفاوية: هذه الغدد الصغيرة توجد على شكل حبات في عنقك وإبطيك وأماكن أخرى في جسمك. عندما تتورم، فهذا يعني أن جسمك يكافح عدوى مثل نزلة برد أو بكتيريا في الحلق. ولكن يمكن لبعض أنواع السرطان مثل سرطان الغدد الليمفاوية وسرطان الدم أن تسبب أيضا هذا النوع من التورم. تحدث مع طبيبك لتحديد السبب.


دم عند استخدام الحمام: إذا رأيت الدم في المرحاض بعد استخدامه، فعليك استشارة الطبيب، فمن المرجح أن يكون سبب البراز الدموي من أوردة ملتهبة منتفخة "البواسير"، ولكن هناك احتمال أن يكون سرطان القولون. قد يكون الدم في البول مشكلة مثل عدوى المسالك البولية، لكنه قد يكون بسبب سرطان الكلى أو المثانة.


تغييرات الخصية: إذا لاحظت وجود تورم أو انتفاخ في الخصيتين، فعليك الذهاب لطبيبك على الفور، فوجود ورم غير مؤلم هو أكثر علامات الإصابة بسرطان الخصية شيوعًا. كثير من الرجال يعتادون على الشعور بثقل في الجزء السفلي من البطن أو كيس الصفن أو يعتقد أن خصيتيه أكبر من الطبيعي. سيقوم طبيبك بفحص تلك المنطقة وقد يستخدم الموجات فوق الصوتية لمعرفة ما إذا كان هناك ورم أم مشكلة أخرى.


مشكلة البلع: نزلات البرد أو ارتجاع أحماض المعدة أو حتى بعض الأدوية قد تجعل عملية البلع صعبة أحيانا. إذا لم يتحسن البلع مع مرور الوقت أو مع مضادات الحموضة، فاستشر طبيبك. يمكن أن تكون مشكلة البلع علامة على سرطان الحلق أو المريء، سيقوم طبيبك بإجراء اختبار وأشعة سينية "باريوم"، حيث ستقوم بابتلاع سائل طباشيري لإظهار حلقك بشكل أكثر وضوحًا على صورة الأشعة.


نزيف مهبلي غير طبيعي: يمكن أن يكون لنزف المرأة خارج وقت الدورة الشهرية أسباب كثيرة، مثل الأورام الليفية أو حتى بعض وسائل تحديد النسل. لكن على المرأة أن تخبر طبيبها إذا كانت تنزف بين أوقات الدورة، أو بعد الجماع. سيعمل الفحص على التأكد من عدم الإصابة بسرطانات الرحم أو عنق الرحم أو المهبل. كذلك لو كانت المرأة تنزف بعد انقطاع الطمث، لأن ذلك غير طبيعي ويجب أن يتم علاجه على الفور.


ما يتعلق بالفم: من رائحة الفم الكريهة إلى مشكلة التقرحات، فإن معظم التغييرات في فمك ليست خطيرة، إلا إذا لاحظت وجود بقع بيضاء أو حمراء أو قروح في الفم لا تلتئم بعد أسبوعين، خاصة إذا كنت تدخن، فعليك بمراجعة الطبيب، فقد يكون ذلك علامة على سرطان الفم. عليك ملاحظة أي تغيرات غريبة مثل ظهور نتوء في الخد أو مشكلة في تحريك الفك أو ألم في الفم.


فقدان الوزن: بالطبع يمكنك فقدان الوزن عند تغيير طريقة تناول الطعام أو ممارسة الرياضة، كذلك ستفقد وزنك إذا كانت لديك مشكلات أخرى، مثل الإجهاد أو الغدة الدرقية. لكن ليس من الطبيعي أن تخسر 25 كيلوجراما أو أكثر دون أن تبذل مجهودا. هناك احتمال أن يكون فقدان الوزن علامة أولى على سرطان البنكرياس والمعدة والمريء والرئة، أو أنواع أخرى من السرطان.


الحمى: الحمى ليست في العادة شيئًا سيئًا، وأحيانا تكون مجرد علامة على أن جسدك يحارب عدوى ما، وقد تكون أيضًا أحد الآثار الجانبية لبعض الأدوية. لكن إذا لم تختف الحمى ولم يكن لها سبب واضح فيمكن أن تكون علامة على سرطان الدم مثل اللوكيميا أو سرطان الغدد الليمفاوية.


حرقة المعدة أو عسر الهضم: تقريباً نشعر جميعا بحرقة المعدة، وغالبًا يكون السبب حمية أو إجهادا أو بعض الأطعمة، فإذا لم ينجح تغيير نمط الحياة والأكل ولم يتوقف عسر الهضم لديك، فقد تحتاج إلى إجراء بعض الاختبارات للبحث عن السبب، فقد يكون علامة على سرطان المعدة.


الإعياء: هناك الكثير من الأشياء التي قد تجعلك تشعر بالتعب الشديد، لكن ذلك علامة مبكرة على بعض أنواع السرطان، مثل اللوكيميا. بعض أنواع سرطان القولون والمعدة يمكن أن تسبب فقدان الدم الذي لا يمكنك رؤيته، ما قد يجعلك تشعر بالإعياء الشديد. إذا لم تساعدك الراحة على التخلص من الإعياء، استشر طبيبك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق