6/28/2018

هل سمعت بـ"سنجة عشرة" التي يقولها المصريون.. هذا أصلها



"على سنجة عشرة" تعبير شعبي قديم يقوله المصريون للرجل الأنيق، وكامل الأناقة، ومازال يقال حتى الآن.

كانت العبارة كما يقول الدكتور شعيب عبد الفتاح، الباحث في التراث والمستشار الإعلامي المصري السابق في أبوظبي، تقال عند ميل الطربوش ميلا خفيفا، وتصف صاحب الملبس كامل الأناقة والذي مع كامل أناقته يرتدي طربوشا مائلا ميلا خفيفا بأنه على سنجة عشرة.

ويضيف لـ"العربية.نت" أن كلمة السنجة تم تحريفها مع مرور الوقت وكانت مشتقة من كلمة" الصنجة"، وهي إحدى الأدوات المستخدمة في وزن الذهب، وكانت تزن 10 ملليغرام أي عشر الغرام، و الهدف من استخدام تلك الجملة هو أن الأناقة توزن بميزان الذهب.

وذكر الباحث المصري أن الجملة استخدمت في أغنية شهيرة للفنان سيد دوريش، وهي أغنية بائعة الورد في رواية "إش" التي قام بتأليفها بديع خيري.

وتقول كلمات الأغنية التي غنتها البطلة وهي تحاول مغازلة موظف معجب بنفسه وكامل الأناقة يجلس على المقهى "يا ورد على فل وياسمين.. الله عليك يا تمر حنة .. ياللي عاوج لي طربوشك فوق الجبين ..على سنجة عشرة".

ويضيف: لذا ظل هذا التعبير متداولا بين المصريين ويصفون به الشخص "المعجباني" الذي يزهو بنفسه وبأناقته.