10/03/2018

بعد تقاعدها.. طبيبة بالشرقية تواصل ممارسة المهنة عبر "واتساب"



بعد خدمتها لأكثر من 30 عاماً في القطاع الصحي للمنطقة الشرقية، تواصل استشارية الأطفال الدكتورة هدى العيوني خدمتها في مشروعها الخاص لخدمة الأمهات حديثات الولادة، وتقديم النصائح لهن عن طريق "الواتساب".

وأطلقت الطبيبة المتقاعدة مبادرتها التطوعية عن طريق إنشاء مجموعات في برنامج الواتساب ضمت فيه عدداً من مستفيدات الجمعية الخيرية للتنمية الأسرية (وئام) في الشرقية، تقدم خلالها الإرشادات الطبية والنفسية للتعامل مع الطفل في عامه الأول، وتجيب على أسئلتهن واستفساراتهن على مدار الساعة، من دون أن تتقاضى أجراً على هذه الخدمة.

وتبادر العيوني بالنصيحة والإرشاد للتعامل مع حالات الأطفال الطارئة على مدار اليوم، وفي أوقاتٍ متأخرة من الليل في بعض الحالات، إضافة إلى نصائح وإرشادات للأمهات الحوامل، وتسهم بتوعية الأمهات من بعض العادات المتوارثة التي لها تأثير سلبي على صحة الأم الحامل أو الطفل.

من جهتها، أوضحت مديرة القسم النسائي في جمعية «وئام» منى العدساني، أن "هذه المبادرة من الدكتورة العيوني تأتي ضمن جهود الجمعية لتعزيز مشاركة أصحاب الخبرة في الأعمال التطوعية، والإسهام في تقديم خبراتهم بأيسر الطرق".

وأضافت العدساني أن المبادرة لقيت تفاعلاً واسعاً من قبل المستفيدات، مشيرة إلى أن عددهن تجاوز الـ500 مستفيدة من المبادرة في عامها الأول.