8/12/2018

"المغامسي": قص الشعر وتقليم الأظافر للمضحي لا تصل للتحريم ولا الكراهة




قال الشيخ صالح المغامسي إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة إن مسألة أخذ من نوى الأضحية من أظافره وشعره لا تصل إلى التحريم استناداً لقول عدد من العلماء، وعنده لا تصل إلى الكراهة.

وأوضح أن جمهور علماء أهل المدينة في زمانهم قالوا إنه لا يحرم ولا يكره الأخذ من الأظافر والأشعار لمن أراد أن يضحي؛ لأنهم لم يروا بصحة الحديث الذي ورد عن أم سلمة: "إذا دخلت العشر وأراد أحدكم أن يضحي فلا يأخذ من أشعاره وأبشاره شيئاً".

وأضاف أن حجة علماء أهل المدينة في عدم صحة الحديث أنه إذا جاز للمضحي بإجماع المسلمين أن يأتي أهله في عشر ذي الحجة فمن باب أولى يجوز له أن يأخذ من أشعاره وأبشاره؛ لأن أعظم ما حُرِّم على المحرم بالحج أن يجامع زوجته.

وأبان أن الشائع في زمن أهل المدينة أنهم لا يرون بأسا في الأخذ من الأشعار والأبشار، وهذا دليل يؤكد ويعضد دليل من قال من العلماء إن المسالة لا تصل إلى التحريم.