8/11/2018

مختص في أبحاث المسرطنات يحذر من كريمات تبييض البشرة ويكشف خطورتها



حذّر مختص في أبحاث المسرطنات البروفيسور فهد الخضيري من استخدام كريمات تبييض البشرة، خصوصاً التي تباع في الخفاء ببعض المشاغل النسائية، وذلك لخطورتها على الصحة، وتسببها في العديد من الأمراض.

وقال الخضيري من خلال حسابه على موقع "تويتر"، إن هناك مَن يبيع عبر وسائل التواصل الاجتماعي أدوية خطيرة على الصحة لتبييض البشرة، مثل بيع علاج البهاق، الذي يستخدم لتوحيد لون الجلد لدى مرضى البهاق، مضيفاً أن هذا الدواء له أضرار جانبية خطيرة جداً لغير مرضى البهاق.

وأشار إلى أن كريمات تبييض البشرة قد تفيد مستخدمها مؤقتاً، لكنها سرعان ما تسبب في ظهور بقع ونمش ومشاكل في الجلد، فضلاً عن أنها تحدث اضطرابات في الكبد والكلى، مؤكداً أن أي مستحضر يزعم تبييض البشرة فإنه يضر بالصحة.