7/15/2018

ضبط تشكيل عصابي نسائي يستهدف زبائن المساج



تمكنت شرطة دبي من القبض على 7 نساء من احدى الجنسيات الافريقية كونوا تشكيلا عصابيا لاستدراج الرجال تحت ستار اجراء المساج والاعتداء عليهم وسرقة ما بحوزتهم من مبالغ مالية.

وأكد العميد أحمد ثاني بن غليطة، رئيس مجلس مديري مراكز الشرطة في دبي ومدير مركز شرطة الرفاعة، أن بلاغات الشيكات بلغت 6576 خلال النصف الأول من العام الجاري، وتم إجراء تسويات في 1264 شيكاً بقيمة مليار و440 مليوناً و355 ألف درهم، مشيراً إلى أنه سجل انخفاضاً في نسبة الجرائم المرتكبة في منطقة الاختصاص منذ بداية العام مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، مشيراً إلى أن بلاغات الشيكات تتصدر البلاغات الجنائية بشكل عام، وأن إجمالي البلاغات الواردة للمركز خلال النصف الأول من العام الجاري بلغت 7512 بلاغاً، جميعها بلاغات معلومة، ماعدا 28 بلاغاً فقط قيد البحث والتحري، مضيفاً أن إجمالي الجرائم المقلقة من بينها بلغت 50 بلاغاً، المعلوم منها 40 بلاغاً، وجارٍ البحث في الـ 10 الباقية، وأغلبها بلاغات سرقة ونصب واحتيال.

وقال العميد بن غليطة في تصريحات صحفية: إن البلاغات المرورية سجلت خلال النصف الأول من العام الجاري 131 بلاغاً مرورياً، منها 16 بلاغ دهس، وتم إصدار 4027 تقريراً مرورياً بدون إصابة، وما بين 30 إلى 40 تقريراً مرورياً عن حوادث بسيطة يومياً عبر تطبيق شرطة دبي الذكي.

عصابة نسائية

وأشار العميد بن غليطة إلى أنه ضمن القضايا التي تعامل معها المركز إلقاء القبض على 7 نساء من إحدى الجنسيات الأفريقية، كوّنَّ تشكيلاً عصابياً لاستدراج الرجال تحت ستار إجراء «المساج»، والاعتداء عليهم وسرقة ما بحوزتهم من مبالغ مالية، حيث تمكنوا من سرقة 60 ألف درهم من أحد الأشخاص، بينما تم سرقة 5 آلاف درهم من آخر، بمجموع 65 ألف درهم.

وأفاد بن غليطة بأن تفاصيل الوقائع لورود بلاغات خلال الأيام القليلة الماضية تفيد بتعرض اثنين من الرجال للاعتداء ضرباً، وسرقة ما بحوزتهم من أموال من قبل مجموعة من النسوة داخل إحدى الشقق بمنطقة اختصاص المركز، حيث تم من الفور تشكيل فريق عمل من ضباط مباحث القسم لضبط المتهمات بعدما اختفين من الشقة محل الوقائع.