7/16/2018

الجزائر.."السيلفي" لمحاربة العنصرية ضدّ المهاجرين



اختار #جزائريون التقاط صور #سيلفي مع مهاجرين أفارقة، للتعبير عن رفضهم لأيّ تمييز عنصري ضد #المهاجرين غير الشرعيين، وذلك ردا على #فيديو انتشر مؤخرا يظهر شابا وهو يعتدي على طفل إفريقي.

وتحت هاشتاغ #لا للعنصرية، انتشرت صور على موقع #فيسبوك أظهرت جزائريين وهم يحتضنون مهاجرين من مختلف الأعمار والفئات أجبرتهم ظروف بلدانهم على الدخول إلى الجزائر، عبّروا خلالها عن دعمهم وتعاطفهم معهم في محنتهم واستعدادهم للوقوف بجانبهم ضدّ أي شكل من أشكال التمييز العنصري أو الاحتقار.

وتعليقا على ذلك، كتب ناشط يدعى بوزيد في تدوينة قائلا: "العنصرية ليست من صفاتنا ولا أخلاقنا، هكذا علّمنا ديننا وسنعلّمه لأولادنا"، وأرفقها بسيلفي مع طفل إفريقي مهاجر".

بينما علّق الناشط محمد ميلاد قائلا: "لا للعنصرية ونعم للتواضع"، ونشر صورة لابنته وهي تقبّل طفلا مهاجرا.