5/04/2018

أكاديمي مصري بالمملكة يودع طالباته: "أخذت تأشيرة خروج نهائي لكنكم حصلتم على دخول نهائي في قلبي"



تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعا مصورا لأكاديمي مصري، وهو يودع طالباته بعد 15 عاما قضاها في التدريس بالمملكة، وذلك بعد أن حصل على تأشيرة خروج نهائي.


وتحدث الدكتور عبد الرحمن فهمي الذي يدرس إحدى المواد الطبية، في المقطع عن حبه للمملكة وارتباطه بها، كاشفا أنه سيغادر نهائيا في 23 رمضان المقبل بعد 15 عاما لم ير فيها غير كل ود وحب سواء من المواطنين أو زملائه الإداريين أو الفنيين أو الطلبة والطالبات.

وقال بلهجة مصرية: " إذا كان من أربع أو خمس أيام طلعولي تأشيرة خروج نهائي، فانتو واخدين تأشيرة دخول نهائي في قلبي".