5/11/2018

وافدة أمريكية تجسّد ولعها بالصحراء في لوحات فنية



حرصت وافدة أمريكية الجنسية على تجسيد ولعها بالصحراء في لوحات فنية أبدعت في رسمها، وعكست فيها جوانب متعددة من الحياة الصحراوية، بداية بتضاريسها المتغيرة وحتى حياة ساكنيها من البدو.

وقالت الوافدة كيم فاركو إنها معجبة بكل ما يتصل بالصحراء العربية وعادات ساكنيها، فمنذ قدمت للمملكة مع زوجها الذي يعمل في إحدى الشركات بمدينة الظهران وهي دائماً ما تتردد على الصحراء.

وتابعت، بحسب "العربية.نت"، أنها تحب ما توفره الصحراء من فرص للتأمل في الطبيعة، واستنشاق النسائم اللطيفة في ساعات الصباح الأولى، كما سحرها استقبال البدو وترحيبهم وطريقة حياتهم وصنعهم للقهوة.