3/20/2018

ترانسيند تطرح سلسلة جديدة من أقراص التخزين الفائقة وبسعر منافس



كشفت ترانسيند Transcend، الشركة الرائدة في تطوير منتجات التخزين الفائقة والوسائط المتعددة والمنتجات الصناعية، عن قرص التخزين الجديد من نوع M.2 SSD بحجم 2.5 بوصة، الذي يتميز بذاكرة فلاش ميموري من نوع 3D TLC NAND لأداء فائق حيث يقوم بتسريع أداء التطبيقات المختلفة وتسريع عمل أجهزة الحاسب، وذاكرة الفلاش ميموري من نوع 3D TLC NAND تضاهي Planar (2D) MLC NAND من حيث الأداء ولكنها تتوفر بسعر تنافسي للغاية.






يتميز قرص التخزين الجديد بأنه مزود بتقنية SLC للحفظ المؤقت للبيانات، مع الاعتماد على حفظ البيانات بأسلوب RAID، مما يوفر طريقة سهلة وآمنة للوصول للبيانات، وتقنية التحقق من التكافؤ منخفض الكثافة LDPC والعديد من المميزات الأخرى التي تجعل من قرص التخزين الجديد منتج قوي يعتمد عليه على المدى البعيد لأدائه الفائق واستعداده للتعامل مع التطبيقات المدمجة المختلفة بسرعة وأمان تام.




سلسلة أقراص التخزين الجديدة مبنية على ذاكرة فلاش ميموري من نوع 3D TLC NAND عالية الجودة، وذاكرة 3D NAND أعلى في الأداء من Planar NAND لأنها تعتمد على تجميع خلايا الذاكرة بشكل متراص، وهو ما يسمح بالمزيد من القدرات والأداء، ومقارنة بـ Planar NAND فإن 3D NAND توفر أداء أعلى وأسرع ويمكن الاعتماد عليها بشكل أكبر، كما أن أقراص التخزين المصنعة بتكنولوجيا 3D NAND ذات سعر تنافسي جدًا مقارنة بأسعار السوق وهو ما يجعلها الخيار الأمثل للتطبيقات المدمجة المختلفة.




وتأتي أقراص التخزين 3D TLC NAND SSD مجهزة بتكنولوجيا حصرية لرفع الأداء وتوفير الأمان التام للبيانات، نذكر منها تقنية SLC للحفظ المؤقت للبيانات، ومحرك RAID الذي يوفر طريقة لتجميع خلايا الذاكرة بشكل متراص مما يجعل الوصول للبيانات أكثر سهولة مع الحفاظ على عامل الأمان واستقرار مستوى أداء قرص التخزين، وتقنية التحقق من التكافؤ منخفض الكثافة LDPC وهي تقنية تقوم بتصحيح الأخطاء التي تحدث أثناء قراءة وكتابة البيانات أتوماتيكيا دون المساس بأداء أو سرعة قرص التخزين وهو ما يوفر سرعة ودقة فائقة في العمل.